منتدى الأستــــاذ سلامه أحمد

اهلابك زائرنا الكريم نرحب بك ويسعدنا تواجدك وكم تكون سعداتنا عظيمة جدا عندما تشاركنا ونشاركك بافكارنا او تكون مستمعا جيدا وملاحظالمنتدانا اننا نسعى من خلال هذا المنبر ان نكون اصدقاء نسعد بعضا ونتناصح مع بعض تحدونا روح الاخوة والمحبة ....نشكرك على اللحظات التي تقضيها معنا نحن تواقون الى كل اخوتنا لنتواصل معهم على درب المحبة والاخوة العظيمة والاحترام اخي الكريم اهلا بك اينما حللت في ركن من اركان المنتدى ومتى حللت على الرحب والسعة نحن سعداء بك ونحتاج اليك ونفتقدك في كل وقت ان تكون بيننا
منتدى الأستــــاذ سلامه أحمد

يهتم باللغة العربية وآدابها والاسلام وقضاياه

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» ســــــــؤال
الإثنين ديسمبر 04, 2017 8:54 pm من طرف Admin

» البخيل من ذكرت عنده ولم يصل علي
الجمعة يونيو 16, 2017 4:13 pm من طرف Admin

» الحمدلله حمدا تطيب به حياتنا
الجمعة يونيو 16, 2017 4:08 pm من طرف Admin

» ظاهرة الزواج العرفي ومخاطرها
الخميس يونيو 15, 2017 12:36 pm من طرف Admin

» عاقبة تارك الصلاة
الخميس يونيو 15, 2017 8:33 am من طرف Admin

» صورة للاسف معبرة عن واقعنا
الخميس يونيو 15, 2017 8:22 am من طرف Admin

» عندما بكى الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
الأربعاء يونيو 14, 2017 6:08 pm من طرف Admin

» ويطعمون الطعام على حبه
الأربعاء يونيو 14, 2017 5:56 pm من طرف Admin

» أين القـــلوب الرحيمـــــــــة ؟
الأربعاء يونيو 14, 2017 4:39 pm من طرف Admin

سبتمبر 2018

الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      

اليومية اليومية

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

التبادل الاعلاني


    قصيدة على قدر اهل العزم .....ابو الطيب المتنبي

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 188
    تاريخ التسجيل : 01/08/2010
    العمر : 54

    قصيدة على قدر اهل العزم .....ابو الطيب المتنبي

    مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء نوفمبر 05, 2014 6:15 pm

    عَلى قَدرِ أَهلِ العَزمِ تَأتي العَزائِمُ"
    " وَتَأتي عَلى قَدرِ الكِرامِ المَكارِمُ
    وَتَعظُمُ في عَينِ الصَغيرِ صِغارُها"
    " وَتَصغُرُ في عَينِ العَظيمِ العَظائِمُ
    يُكَلِّفُ سَيفُ الدَولَةِ الجَيشَ هَمَّهُ"
    " وَقَد عَجَزَت عَنهُ الجُيوشُ الخَضارِمُ
    وَيَطلِبُ عِندَ الناسِ ما عِندَ نَفسِهِ"
    " وَذَلِكَ ما لا تَدَّعيهِ الضَراغِمُ
    يُفَدّي أَتَمُّ الطَيرِ عُمرًا سِلاحَهُ"
    " نُسورُ المَلا أَحداثُها وَالقَشاعِمُ
    وَما ضَرَّها خَلقٌ بِغَيرِ مَخالِبٍ"
    " وَقَد خُلِقَت أَسيافُهُ وَالقَوائِمُ
    هَلِ الحَدَثُ الحَمراءُ تَعرِفُ لَونَها"
    " وَتَعلَمُ أَيُّ الساقِيَينِ الغَمائِمُ
    سَقَتها الغَمامُ الغُرُّ قَبلَ نُزولِهِ"
    " فَلَمّا دَنا مِنها سَقَتها الجَماجِمُ
    بَناها فَأَعلى وَالقَنا تَقرَعُ القَنا"
    " وَمَوجُ المَنايا حَولَها مُتَلاطِمُ
    وَكانَ بِها مِثلُ الجُنونِ فَأَصبَحَتْ"
    " وَمِن جُثَثِ القَتلى عَلَيها تَمائِمُ
    طَريدَةُ دَهرٍ ساقَها فَرَدَدتَها"
    " عَلى الدينِ بِالخَطِّيِّ وَالدَهرُ راغِمُ
    تُفيتُ اللَيالي كُلَّ شَيءٍ أَخَذتَهُ"
    " وَهُنَّ لِما يَأخُذنَ مِنكَ غَوارِمُ
    إِذا كانَ ما تَنويهِ فِعلاً مُضارِعًا"
    " مَضى قَبلَ أَن تُلقى عَلَيهِ الجَوازِمُ
    وَكَيفَ تُرَجّي الرومُ وَالروسُ هَدمَها"
    " وَذا الطَعنُ آساسٌ لَها وَدَعائِمُ
    وَقَد حاكَموها وَالمَنايا حَواكِمٌ"
    " فَما ماتَ مَظلومٌ وَلا عاشَ ظالِمُ
    أَتوكَ يَجُرّونَ الحَديدَ كَأَنَّهُمْ"
    " سَرَوا بِجِيادٍ ما لَهُنَّ قَوائِمُ
    إِذا بَرَقوا لَم تُعرَفِ البيضُ مِنهُمُ"
    " ثِيابُهُمُ مِن مِثلِها وَالعَمائِمُ
    خَميسٌ بِشَرقِ الأَرضِ وَالغَربِ زَحفُهُ"
    " وَفي أُذُنِ الجَوزاءِ مِنهُ زَمازِمُ
    تَجَمَّعَ فيهِ كُلُّ لِسنٍ وَأُمَّةٍ"
    " فَما تُفهِمُ الحُدّاثَ إِلا التَراجِمُ
    فَلِلهِ وَقتٌ ذَوَّبَ الغِشَّ نارُهُ"
    " فَلَم يَبقَ إِلّا صارِمٌ أَو ضُبارِمُ
    تَقَطَّعَ ما لا يَقطَعُ الدِرعَ وَالقَنا"
    " وَفَرَّ مِنَ الأَبطالِ مَن لا يُصادِمُ
    وَقَفتَ وَما في المَوتِ شَكٌّ لِواقِفٍ"
    " كَأَنَّكَ في جَفنِ الرَدى وَهوَ نائِمُ
    تَمُرُّ بِكَ الأَبطالُ كَلمى هَزيمَةً"
    " وَوَجهُكَ وَضّاحٌ وَثَغرُكَ باسِمُ
    تَجاوَزتَ مِقدارَ الشَجاعَةِ وَالنُهى"
    " إِلى قَولِ قَومٍ أَنتَ بِالغَيبِ عالِمُ
    ضَمَمتَ جَناحَيهِمْ عَلى القَلبِ ضَمَّةً"
    " تَموتُ الخَوافي تَحتَها وَالقَوادِمُ
    بِضَربٍ أَتى الهاماتِ وَالنَصرُ غائِبُ"
    " وَصارَ إِلى اللَبّاتِ وَالنَصرُ قادِمُ
    حَقَرتَ الرُدَينِيّاتِ حَتّى طَرَحتَها"
    " وَحَتّى كَأَنَّ السَيفَ لِلرُمحِ شاتِمُ
    وَمَن طَلَبَ الفَتحَ الجَليلَ فَإِنَّما"
    " مَفاتيحُهُ البيضُ الخِفافُ الصَوارِمُ
    نَثَرتَهُمُ فَوقَ الأُحَيدِبِ نَثْرَةً"
    " كَما نُثِرَت فَوقَ العَروسِ الدَراهِمُ
    تَدوسُ بِكَ الخَيلُ الوُكورَ عَلى الذُرى"
    " وَقَد كَثُرَتْ حَولَ الوُكورِ المَطاعِمُ
    تَظُنُّ فِراخُ الفُتخِ أَنَّكَ زُرتَها"
    " بِأُمّاتِها وَهيَ العِتاقُ الصَلادِمُ
    إِذا زَلِقت مَشَّيتَها بِبِطونِها"
    " كَما تَتَمَشّى في الصَعيدِ الأَراقِمُ
    أَفي كُلِّ يَومٍ ذا الدُمُستُقُ مُقدِمٌ"
    " قَفاهُ عَلى الإِقدامِ لِلوَجهِ لائِمُ
    أَيُنكِرُ ريحَ اللَيثَ حَتّى يَذوقَهُ"
    " وَقَد عَرَفَتْ ريحَ اللُيوثِ البَهائِمُ
    وَقَد فَجَعَتهُ بِاِبنِهِ وَاِبنِ صِهرِهِ"
    " وَبِالصِهرِ حَمْلاتُ الأَميرِ الغَواشِمُ
    مَضى يَشكُرُ الأَصحابَ في فَوتِهِ الظُبا"
    " بِما شَغَلَتها هامُهُمْ وَالمَعاصِمُ
    وَيَفهَمُ صَوتَ المَشرَفِيَّةِ فيهِمُ"
    " عَلى أَنَّ أَصواتَ السُيوفِ أَعاجِمُ
    يُسَرُّ بِما أَعطاكَ لا عَن جَهالَةٍ"
    " وَلَكِنَّ مَغنومًا نَجا مِنكَ غانِمُ
    وَلَستَ مَليكًا هازِمًا لِنَظيرِهِ"
    " وَلَكِنَّكَ التَوحيدُ لِلشِركِ هازِمُ
    تَشَرَّفُ عَدنانٌ بِهِ لا رَبيعَةٌ"
    " وَتَفتَخِرُ الدُنيا بِهِ لا العَواصِمُ
    لَكَ الحَمدُ في الدُرِّ الَّذي لِيَ لَفظُهُ"
    " فَإِنَّكَ مُعطيهِ وَإِنِّيَ ناظِمُ
    وَإِنّي لَتَعدو بي عَطاياكَ في الوَغى"
    " فَلا أَنا مَذمومٌ وَلا أَنتَ نادِمُ
    عَلى كُلِّ طَيّارٍ إِلَيها بِرِجلِهِ"
    " إِذا وَقَعَت في مِسمَعَيهِ الغَماغِمُ
    أَلا أَيُّها السَيفُ الَّذي لَيسَ مُغمَدًا"
    " وَلا فيهِ مُرتابٌ وَلا مِنهُ عاصِمُ
    هَنيئًا لِضَربِ الهامِ وَالمَجدِ وَالعُلا"
    " وَراجيكَ وَالإِسلامِ أَنَّكَ سالِمُ
    وَلِم لا يَقي الرَحمَنُ حَدَّيكَ ما وَقى"
    " وَتَفليقُهُ هامَ العِدا بِكَ دائِمُ


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 24, 2018 11:30 am